الخميس، 13 يوليو، 2017

عبدالله بن زايد: إن أرادت قطر أن تكون عضواً بـ"التحالف" فـ"أهلاً وسهلاً".. وإن أرادت الجانب الآخر فـ"مع السلامة"

قال وزير الخارجية الإماراتي، الشيخ عبدالله بن زايد، الخميس، إنه إن أرادت قطر الانضمام إلى ما وصفه بـ"التحالف" الذي يضم المملكة العربية السعودية ومصر، فسيُرحب بها، أم إن أرادت اختيار "الجانب الآخر،" فسيُقال لها "مع السلامة"، على حد تعبيره. مشيراً إلى أنه يجب على الدوحة فعل المزيد لتعزز مستوى الثقة فيما توقعه وما تنفذه فعلياً، متحدثاً عن مذكرة التفاهم التي وقعتها الولايات المتحدة وقطر.

via CNN Arabic - الشرق الأوسط http://ift.tt/2uUIthj

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق